عادي

عدد جديد من «الشارقة الثقافية»

23:12 مساء
قراءة دقيقة واحدة
4

صدر العدد (58) لشهر أغسطس من مجلة «الشارقة الثقافية»، وأشارت الافتتاحية إلى أنّ الجمهور الثقافي العربي برهن في العقدين الماضيين أنه على قدر المسؤولية والعطاء، وأثبت، رغم الظروف القاسية والأوضاع النازفة، أنه حاضر وفاعل ومؤثر في التحولات التي شهدتها المنطقة، فلم يتزحزح خطوة عن شغفه وحبه للقصيدة والرواية والعرض المسرحي واللوحة التشكيلية، وسائر الأصناف الإبداعية والفنية، مقاوماً كل أشكال التخلف والعنف والتأثيرات الراهنة بأبعادها المختلفة، بمزيد من الأمل والحضور والتعاون.

وفي تفاصيل العدد، ألقى يقظان مصطفى، الضوء على العلم العربي، وتأثيره في النهضة الغربية منذ القرن ال(16)، وكتبت فيء ناصر عن الشرق الملهم إبداعياً وكيف أن بريطانيا تستعيد الاستشراق الفني، فيما تناول حسن بن محمد مدينة بابل التي تعد مهد الحضارة الإنسانية وقد توجت عاصمة للسياحة العربية لسنة (2021م)، وجال وليد رمضان في ربوع مدينة عنابة كبرى مدن الجزائر التي أسسها الفينيقيون قبل الميلاد وهي تعتبر جوهرة الشرق الجزائري.

أمّا في باب (أدب وأدباء)؛ فتابع كل من عبدالعليم حريص، ومختار السالم فعاليات (ملتقى الشارقة للتكريم الثقافي)، الذي احتفى بأدباء موريتانيا، وكرّم قامات ثقافية من جيل المؤسسين، وقدّم رامي فارس أسعد مداخلة تناول فيها ثلاثية نجيب محفوظ ما بين العجائبية وتعددية الأصوات ورصد التاريخ، وكتبت ساجدة الموسوي عن القيثارة السومرية الشاعرة لميعة عباس عمارة التي تعد من رواد الشعر الحر في العراق، وجاءت مقالة مدير التحرير نواف يونس، بعنوان: «فن القص في الشعر العربي»..وضم العدد الكثير من الموضوعات الأخرى.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"